بعد احاطة هاسبل هجوم كبير من الكونجرس على ابن سلمان


لومـــــوند :
جدد أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء وعدد من المسؤولين الامريكيين هجومهم علي ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، معربين عن تأكدهم بمسؤوليته المباشرة عن اغتيال الصحفي "جمال خاشقجي"، ومطالبين الإدارة الأمريكية بموقف حقيقي وواضح ضده، وذلك بعد ساعات قليلة من إدلاء مديرة وكالة الاستخبارات الأمريكية "جينا هاسبل"، بإحاطة أمام اجتماع مغلق للمجلس بشأن قضية "خاشقجي"، حضره قيادات بالحزبين الجمهوري والديمقراطي. وعبر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ "بوب كوركر" عن كامل اعتقاده بتورط ولي العهد السعودي في اغتيال "خاشقجي"، قائلا إن "بن سلمان لو مثل أمام هيئة محلفين لتمت إدانته في 30 ثانية". وأضاف: "نعلم تماما أن ولي العهد السعودي هو الذي أشرف على عملية قتل خاشقجي وهذا غير مقبول لنا". واعتبر "كوركر" أن الرسالة التي بعثتها إدارة "ترامب" لولي العهد السعودي حتى الآن، بعد كل تلك التطورات والدلائل، ستسمح له بمواصلة سلوكه الحالي، مطالبا البيت الأبيض بإدانة قوية لأفعال السعودية، وأن تجعل قادتها يدفعون ثمنا لقتل "خاشقجي". وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ: "يتعين على إدارة ترمب التنديد بقوة بقتل خاشقجي وإلا سيتعين على الكونغرس التصرف". بدوره، أكد عضو لجنة القوات المسلحة بالمجلس، الجمهوري "ليندسي غراهام"، أنه سيقدم بمشروع قرار في الكونغرس يعتبر ولي العهد السعودي مسؤولا عن مقتل "خاشقجي". وأشار إلى أنه يجب التمييز بين السعودية كحليف استراتيجي للولايات المتحدة وبين "محمد بن سلمان"، معتبرا أن ليس حليفا للولايات المتحدة يمكن التعويل عليه. وأضاف "غراهام" أن "السعودية حليف استراتيجي لكن الحفاظ على العلاقة معها لا يجب أن يكون بأي ثمن". وتابع: "لا أستطيع دعم صفقات الأسلحة للسعودية طالما محمد بن سلمان في قيادتها". وأوضح "غراهام" أن مجلس الشيوخ سيعمل على تطبيق "قانون ماغنيتسكي" ويفرض بموحبه عقوبات على السعودية بشأن قضية "خاشقجي". وفي نفس السياق، أكد عضو المجلس "بوب مينينديز" أنه بات أكثر قناعة بضرورة اعتماد رد أمريكي قوي على السعودية في كل من حرب اليمن وقتل "خاشقجي". وكان عضو المجلس عن ولاية كنتاكي "راند بول"، والمقرب من الرئيس الأمريكي، قد قال إنه من الخطأ أن يتم التكتم على خلاصة تقرير وكالة المخابرات المركزية CIA حول مقتل "خاشقجي"، مطالبا برفع السرية عن تلك الخلاصة، لاسيما أنه تم نشر ملامحها العريضة في وسائل الإعلام. وقال "بول" إنه يجب مطالبة وزيري الخارجية "مايك بومبيو" والدفاع "جيمس ماتيس" بالإفصاح عما إذا كانا يعارضان خلاصة التقرير المخابراتي. وتأتي الإفادة التي قدمتها "جينا هاسبل"، بعد الانتقادات التي واجهتها إدارة رئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، من عدد من المشرعين الأسبوع الماضي، بعد فشل "هاسبل" في الانضمام إلى إحاطة إعلامية سابقة حول السياسة السعودية قام بها كل من وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين "مايك بومبيو" و"جيمس ماتيس". وكانت صحيفة "الغارديان" البريطانية، قد ذكرت الأسبوع الماضي، أن البيت الأبيض منع "هاسبل"، أو أي مسؤول أمني من تقديم إحاطة لدى مجلس النواب الأمريكي بخصوص اغتيال "خاشقجي"، قبل أن تخرج الوكالة وتنفي هذه الأنباء. وخلص تقرير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية "سي آي إيه"، إلى أن "قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان"، حسبما كشفت تسريبات من التقرير، نقلتها وكالات أنباء عالمية وصحف غربية. لكن "ترامب"، الذي يتمتع بعلاقات وثيقة مع الرياض، شكك في تقرير الوكالة، وتعهد بأن يظل "شريكا راسخا" للسعودية على الرغم من قوله إن "بن سلمان ربما كان لديه علم بخطة قتل خاشقجي وربما لا". واغتيل "خاشقجي"، في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، داخل قنصلية السعودية في إسطنبول التركية، قبل أن تقطع جثته، ويتم التخلص منها عبر تذويبها بالأحماض، حسبما كشفت التحقيقات التركية، في حادثة اعترفت بها المملكة، بعد طول إنكار، قبل أن تحيل 11 شخصا للمحاكمة، دون أن تكشف عمن أصدر الأوامر لهم، أو أي تفاصيل حول مصير الجثة.
بعد احاطة هاسبل هجوم كبير من الكونجرس على ابن سلمان journal lemonde 5 of 5
لومـــــوند : جدد أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء وعدد من المسؤولين الامريكيين هجومهم علي ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان&qu...
انشر ايضا على

عبر عن رأيك