درع الشمال لن تصرف الانظار عن ورطة نتنياهو


لومــــــوند :
أكد الخبير العسكري والاستراتيجي العميد المتقاعد امين حطيط أن عملية الكيان الصهيوني للكشف عن ما سُمّيَ بأنفاق حزب الله، ماهي الا عملية استعراضية يحتاجها نتانياهو للتخفيف عن أزماته. وقال امين حطيط ان "نتانياهو يواجه حجماً كبيراً من الأزمات الداخلية والخارجية، يحاول بهذه العملية صرف الانظار عنها".ورأي حطيط أن "هذه العملية سوف لن تتعدی الحالة الاستعراضية ولن تفضي الی حرب"، معللاً ذلك بان "اسرائيل" تعلم جيداً أنها ليست جاهزة لحرب مع حزب الله، وانها لا تملك القدرات الهجومية لتحقق الانجاز المرجو وانها لاتملك القدرات الدفاعية لحماية الجبهة الداخلية امام هجمات حزب الله.وعن أسباب قيام نتانياهو بالعملية المسماة بـ"درع الشمال" بيّن الخبير الاستراتيجي ان "نتانياهو يواجه أزمات خارجية منها اغلاق الفضاء السوري بوجةه وفشله في غزة وعجزه عن الذهاب الی حرب مع حزب الله. وفي الداخل، يعاني نتانياهو من قضايا فساد من المحتمل أن يدان فيها. لهذا يسعی ان يصرف الانظار عن هذه الازمات، بعملية درع الشمال".وأشار الخبير العسكري والاستراتيجي، أمين حطيط ان "العلوم العسكرية تؤكد ان المأزوم اذا ذهب الی حرب ولم يحقق انتصاراً فيها فانه يعمق مأزقه ومشاكله. والرئيس الاسرائيلي واسلافه ممن خسروا الحروب امام حزب الله يعلمون جيداً ان شن أي حرب ضد حزب الله سيكون نهاية لحياة نتانياهو السياسية.يذكر ان جيش الاحتلال الإسرائيلي أعلن عن عزمه تنفيذ عملية للكشف عن أنفاق حفرها حزب الله لشن هجمات عبر الحدود اللبنانية وانه باشر عملية لتدميرها.وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال "جوناثان كونريكس" إن الجيش على علم بعدد من الأنفاق العابرة إلى "إسرائيل" من لبنان، وإنه يجري عمليته داخل الحدود وليس عبر الحدود.وأضاف المتحدث أن الجيش عزز أيضا قواته على امتداد الحدود الشمالية، معتبرا أنشطة حزب الله انتهاكا صارخا وفاضحا للسلطة الإسرائيلية، على حد تعبيره.
درع الشمال لن تصرف الانظار عن ورطة نتنياهو journal lemonde 5 of 5
لومــــــوند : أكد الخبير العسكري والاستراتيجي العميد المتقاعد امين حطيط أن عملية الكيان الصهيوني للكشف عن ما سُمّيَ بأنفاق حزب الله، ...
انشر ايضا على

عبر عن رأيك